هذه الصور ليست لفراشات حقيقيّة بل لتصاميم نفّذها برنامج ذكاء اصطناعيّ

جميع حقوق النشر محفوظة. وكالة فرانس برس 2017-2022

يتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي مجموعة صور يدّعي ناشروها أنّها لأنواعٍ نادرة من الفراشات. إلا أنّ الصور في الحقيقة مصمّمة إلكترونياً من خلال برنامج ذكاء اصطناعيّ. 

تتضمّن المنشورات مجموعة من الصور لما تبدو أنّها فراشات أشكالها وألوانها غير مألوفة.  وجاء في التعليق المرافق لها "أنواع نادرة من الفراشات". 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 17 آب/أغسطس 2022 عن موقع فيسبوك

حظيت المنشورات بمئات المشاركات من صفحات عدّة، على الرغم من عشرات التعليقات التي تشكّك في صّحتها وترجّح أن تكون مجسّمات أو فنّاً رقميّاً. 

فما حقيقتها؟ 

أظهر التفتيش باستخدام محرّكات البحث أنّ الصور نفسها منشورة إلى جانب أخرى مشابهة، ضمن مجموعة على موقع فيسبوك تعنى بنشر تصاميم نفذها برنامج ذكاء صناعيّ يدعى Midjourney.

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 17 آب/أغسطس 2022 عن موقع فيسبوك

وقد أوضح مصمّم الصور في منشورٍ لاحق على المجموعة نفسها أنّ صوره استخدمت زيفاً على أنّها حقيقيّة وذلك "دليل على قوّة برنامج Midjourney". 

صورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 17 آب/أغسطس 2022 عن موقع فيسبوك

الرسم باستخدام الذكاء الاصطناعي 

وتتيح الخوارزميات المتطورة لهذه البرامج اختراع أشكالٍ أو تعديل لوحات كلاسيكيّة، ويتولى الفنان أولاً توفير صور المصدر ويضبط الإعدادات للحصول انطلاقاً منها على النتيجة التي يتوخاها.

ويعتقد الخبراء أن هذه البرامج يمكن أن تحدث ثورة في صناعة إنشاء الصور وتنقيحها.